منتديات عالم الحب





منتدى شخصي


    وحش أزرق خبأ حبيبي

    شاطر
    avatar
    ××××

    عدد المساهمات : 16
    الــتــقــيـيـم : 3370
    السٌّمعَة : 102
    تاريخ التسجيل : 19/11/2009
    الموقع : امممممممم .. مادري - - - تـآآيـهـ خخخخخ

    وحش أزرق خبأ حبيبي

    مُساهمة من طرف ×××× في السبت نوفمبر 21, 2009 4:32 am

    جمعت ألعابي وأغراضي وأعددت نفسي لأول رحله
    ترفيهية في حياتي خرجت من غرفتي التي تعمها الفوضى وأنا أراقص خطواتي
    بسرور فما أجمل أن يتحقق لك حلم من أحلام الطفولة البسيطة وفي هذه اللحظة
    تسقط حقيبتي التي أثقلتها بكراتي وألعابي وبينما أحاول حملها على ظهري
    اسمع صوت أخي يناديني لقد تأخرنا فأجبته بعد إن اقتربت منه ها أنا جاهز
    للانطلاق فهيا بنا اندهش من فرحتي المتوقدة ولكن سعد كثيرا لأجلي حضنت يده
    يدي فركبنا سيارة خالي وجلست على مرتبة بجانب أخي أسندت رأسي على حضنه وهو
    يداعب شعري وانأ فرحا , متأملا و متسائلا في داخلي ياترى ما معنى رحله ؟
    هل هي جنة أنهارها الشكولاته الساخنة وأشجارها عيدان حلوى السكر حصاؤها
    البندق واللوز جبالها البسكويت ؟ أم ... لا لا لا
    إذا كيف ؟؟ كيف؟؟ كيف؟؟
    تخيلتها ألوان وألوان تتجسد أمام ناظري خيال تلك الشخصيات شخصيات عالم المرح والطفولة
    تعبت وأنا محتار بين وصفها وتخيلها حتى غلبني النعاس ونمت في الطريق

    إلى أن وصلنا المكان المقصود أيقظني أخي بصوته الحنون لقد وصلنا ثم
    بادر الجميع بالنزول من السيارة وأنا متعجل لدوري أدافعهم في النزول و
    الفرحة والسعادة تغمرني لرؤية حقيقة هذه الجنة وعند وصولنا إذا بها أسوار
    فتح خالي لنا بابها وما إن نظرت إليها تقطب حاجبي فلم تكن هي ماتصورت شد
    يدي خالي وخطفني من حالة الذهول التي أصابتني بعد أن فغرت فاهي ولا زلت
    متعجبا ومتضايقا فلقد تحطمت كل صوري الذهنية البريئة التي بنيتها
    وهنا بدأ يجول بنا ويرينا الأشجار والخيرات و الزهور ولم أكن مهتما لها
    وأثناء تجوالنا سمعت صوت الأطفال وهم يصرخون ويلعبون في مكان ما وفي الحال
    أبعدت أصابع يد خالي القابضة عن دي الصغيرة وانطلقت إليهم مسرعا حتى وصلت
    إلى مكان تجمعهم فأذهلني مارأيت فلأول مره أتعرف على بركة السباحة
    ولأول مرة أرى زرقة الماء بهذا الجمال الساحر والمبهر
    ولكن أيضا المخيف فقد بدا لي كوحش يرتدي رداءا ازرق وعيناه تلمعان كلمع أعين القطط في الليل المظلم
    نظروا إلي الأولاد منادون باسمي تعال وأسبح معنا تعال هيا
    وحش أزرق خبأ حبيبي
    تمنيت أن أشاركهم ولكن خفت منه وتراجعت مستسلما لن أخوض معركة مع وحش كهذا
    فالجميع سباحون ماهرون منتصرون أما أنا لم أتخطى الخامسة من عمري ولا املك
    الشجاعة الكافية لأهزمه تركتهم لكن اكتفيت بالنظر إليهم أحضرت حقيبتي
    وجلست بالقرب منهم فأفرغتها أخذت العب بألعابي وكانت من بينها لعبة
    المتاهة اللعبة المحببة لدي نثرتها لأبدأ بترتيبها و سرحت معها بين
    التركيز والتفكير لأ جد القطع وأناسب مكانها وفي هذه اللحظات ذهب الجميع
    لتناول الغداء ولم استمع لندائهم لي فقد كنت منشغلا وحائرا بين قطعي
    التائهة
    وإذا بي أرى أخي قادما نحو البركة و متشجعا ما أعرف عنه انه لا يجيد السباحة
    فقدم مسرعا وقفز بقوة ومن قوة تلك القفزة تطاير الماء علي حتى بللني فشهقت
    مدمع العينين وانا بين شهقاتي وغضبي لما فعله بي رأيته يرفرف كطائر انا كلب يجب ان انحظرر
    جناحه يحاول الطيران أخافني منظره فما كان مني إلا أن صرخت بأعلى صوتي أخي
    يغرق يغرق ركضت مسرعا إلى خالي وكان مقرهم بعيد عن البركة بمسافة الستين
    مترا وما إن وصلت حتى سقطت في حضن خالي مستعيدا أنفاسي اطلب مساعدته قائلا
    خالي أخي يغرق فنهض مرتعبا من كلماتي هذه ومتوجها بسرعة معي إلى البركة هو
    وأولاده وهناك التقطوه أمام عيني وأنا أرى جسده النحيل مزرق كأن ذلك الوحش
    الشرير قد خبأه في جوفه

    ذهبنا في الحال إلى المشفى وأنا بثيابي المبللة وفي حالة مضطربة في غرفة
    الإسعاف انظر إلى الطبيب وهو يحاول جاهدا إنقاذه وكان العرق يقطر من جبينه
    وهو يحاول وبعد جهد جهيد توقف ونظر إلى خالي بنظرة يملؤها الحزن والأسف
    تلاها قوله فارق الحياة رحمه الله وفي هذه اللحظة وبينما يردد هذه الكلمات
    نظرت إلى أخي
    و بدأت أحس بإحساس يخنق أنفاسي لا اعرف معناه حينها ولكن ما اعرفه انه
    خنقني حتى أثلج إحساسي ذاته وأطبق على أنفاسي فلم تدمع عيني لكن قلبي
    الصغير اعتصر ألما يكاد يخرجه من بين أضلاعي .
    الجميع حزنوا عليه وبدؤا بالبكاء إلا أنا لازلت منصدما ومذهولا من ما سمعت
    ماذا كان يقصد الطبيب بأنه فارق الحياة ؟؟! لم أصدق ما قال فالموت بالنسبة
    لي مجرد اسم يتردد على شاشة التلفاز عندما يتابع أبي الأخبار والتي لم
    أؤمن بها يوما أو بين صور وأقوال الجرائد والمجلات التي كانت تقرأها أمي
    ولم أتجرأ على لمسها لوجود تلك المناظر الوحشية والمرعبة في تصوري ....
    وهنا دون انتباه مني مسكت أصابعي بلطف ورقه معطف الطبيب عله يجيب طلبي
    ويرأف لحالي استعدت شجاعتي وفتحت شفتي المزرقه وبينما يسمع الجميع طقطقة
    أسناني نطق لساني أيها الطبيب : أرجوك أرجوك أعد حبيبي هيا هيا هيا هيا
    أعلم انك تستطيع هيا هيا
    نعم فأنا أؤمن فقط بأفلام الكرتون والمسلسلات عندما تموت الشخصية أراها
    تنهض مجددا بالحياة في مكان اخر هذا عالمي والذي يجب أن اصدق

    آلمهم منظري الضعيف وأشفقوا على حالي أمامه فاحتضنوني و حاولوا أن يحضروا لي شيئا لأتدفأ

    ولكنني لم أحسس بالبرد كيف أحس به فالألم والحزن عليه لم يدفئني فقط بل أحرقني .

    *¤ô§ô¤*~عالم الحب~*¤ô§ô¤*
    الـــمــــديــــر الـــعــــام
    الـــمــــديــــر الـــعــــام

    عدد المساهمات : 482
    الــتــقــيـيـم : 210014988
    السٌّمعَة : 3
    تاريخ التسجيل : 06/11/2009
    العمر : 24
    الموقع : http://lo0o0o0ove.3arabiyate.net

    رد: وحش أزرق خبأ حبيبي

    مُساهمة من طرف *¤ô§ô¤*~عالم الحب~*¤ô§ô¤* في السبت نوفمبر 21, 2009 4:48 am

    تسلمي على الطرح المميز يا حلوة وبارك الله فيكي



    لو كان كل الناس مثلك .. كان الوفاء تاج على كل مخلوق
    لو ينشري قلبك ترى الكاش مدفوع .. نشتري القلوب اللي ذبحنا غلاها
    من حبي لك وصدقي وجنوني .. نسيت كيف أطبق جفوني .. على قلبي ولا على عيوني ؟؟

    !! ملكـ الغرامـ !!
    الـــمــــديــــر الـــعــــام
    الـــمــــديــــر الـــعــــام

    عدد المساهمات : 243
    الــتــقــيـيـم : 210003888
    السٌّمعَة : 3
    تاريخ التسجيل : 06/11/2009
    العمر : 28
    الموقع : http://lo0o0o0ove.3arabiyate.net

    رد: وحش أزرق خبأ حبيبي

    مُساهمة من طرف !! ملكـ الغرامـ !! في الإثنين نوفمبر 23, 2009 3:27 pm

    يسلمو على القصه ^_^ منورنا بمواضيعك منتظرين جديدك واحلى تقييم واصل ابداعك

      الوقت/التاريخ الآن هو الخميس ديسمبر 13, 2018 6:09 pm